رفض تجار اربد مشروع المواقف المدفوعة الاجر في الشوارع العامة( الاتوبارك) لعدم التزام الشركة المنفذة لكافة الاتفاقات و التفاهمات

 

 

افاق نيوز
مرفق مع المادة صور وثائق
كتب صهيب التل

جدد تجار في مدينة اربد رفضهم مشروع المواقف المدفوعة الاجر في الشوارع العامة( الاتوبارك) لعدم التزام الشركة المنفذة لكافة الاتفاقات و التفاهمات التي تم التوصل اليها خلال الفترة الماضية واصرار الشركة المنفذة للمشروع علي عدم تجويد الخدمة المقدمة للمواطنين و التركيز على الجباية المالية
ودعو البلدية خلال اجتماع عقدوه اليوم في غرفة تجارة اربد بحضور رئيسها محمد الشوحه الى البدء باتخاذ الاجراءات القانونية لفسخ العقد ببن البلدية والشركة المنفذة للمشروع ملوحين في حال عدم الاستجابة لهذا المطلب باتخاذ خطوات احتجاجية تصعيدية تصل الى اغلاق محالهم التجارية وتسليم مفاتيها للحاكمية الادارية نتيجة افراغ الاصحن التجاري للمدينة من المتسوقين وعدم قدرة التجار علي الايفاء بالتزاماتهم المالية اتجاه اسرهم وكلف تشغيل محالهم من رسوم و ضرائب مختلفة وغيرها من الالتزامات المالية بسبب اصرار الشركة المنفذة لمشروع الاتوباك على الجباية من المواطنين وتحميلهم غرامات اضافية مما دفع المتسوقين للبحث عن اماكن اخرى للتسوق بعيدا عن محالهم التجارية
وطالبو البلدية بتقديم اعتذار لهم لما اعتبروه اساءة من احد موظفيها لهم على احدى المحطات التلفزيونية.

 

Scroll to Top