دعيت الممثلة اللبنانية ستيفاني صليبا، إلى مهرجان البندقية، وأثارت ضجة كبيرة بملابسها التي اعتبرت جريئة وعرّضتها لانتقادات عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأثناء مرورها على السجادة الحمراء، أطلّت الممثلة اللبنانية ستيفاني، وفق (خبرني) بفستان شفاف طويل مكشوف عن منطقة الصدر، وبدا فستانها أقرب الى فستان الممثلة المصرية رانيا يوسف الذي ارتدته منذ سنتين واستعرضت مؤخرتها اذ لم تنتبه فيه إلى البطانة، وتعرضت حينها الفنانة المصرية لحملة انتقادات واسعة وأحيلت بسبب إطلالتها الى التحقيق.

ستيفاني صليبا تعرضت لهجوم واسع، حيث استعرضت فستانها بشكل اعتبره البعض غير لائق. وفيما رأى بعض المتابعين أن الفستان غير جميل، علّق البعض الآخر معتبرا أنه “لا يليق بشخصيتها”.