آفاق نيوز :  لا تقف التوقعات إلى جوار جوزيه مورينيو مدرب توتنهام هوتسبير لإلحاق أول هزيمة بليفربول متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت، لكنه حث لاعبيه على البقاء في منازلهم في حال عدم ثقتهم في قدرتهم على الفوز.

وسيخوض توتنهام المباراة على أرضه أمام ليفربول من دون هدافه هاري كين.

وانتصر ليفربول 19 مرة وتعادل مرة واحدة في 20 مباراة حتى الآن ويتصدر الدوري بفارق 13 نقطة عن أقرب مطارديه.

وسيغيب كين عن الملاعب حتى نيسان المقبل بسبب إصابة في عضلات الفخذ الخلفية تحتاج لخضوعه لجراحة، كما سيغيب ثنائي الوسط موسى سيسوكو وتانجاي ندومبلي عن تشكيلة مورينيو إضافة إلى الحارس هوجو لوريس الغائب عن الملاعب منذ فترة طويلة بعد خضوعه لجراحة في المرفق.

وانتصر توتنهام مرة واحدة في آخر أربع مباريات بالدوري بعد بداية جيدة مع مورينيو الذي تولى المسؤولية عقب إقالة ماوريسيو بوكيتينو.

وقال مورينيو عن ليفربول: ”سأكتفي بالقول إنه أفضل فريق في الدوري ويمكنني قول المزيد. مواجهتهم تمثل تحديا كبيرا لنا، كنا نفضل خوض المباراة بصفوف مكتملة ووجود خيارات أكثر. نعاني من العديد من الإصابات لكن ينبغي علينا التركيز فيما سنفعله مع استغلال حماس ودوافع اللاعبين عند مواجهة أفضل الفرق“.

وأضاف: ”في حال عدم تحلي اللاعبين بالثقة فمن الأفضل لهم البقاء في منازلهم. ثقة اللاعبين في أنفسهم ستجعل الأمور صعبة على ليفربول. ينبغي تقديم أفضل ما لدينا في المباراة“.

ووصف مورينيو مهاجمه كين بأنه ”لا يمكن الاستغناء عنه“ وأن سيسوكو يقدم ”أفضل مستوياته“ منذ توليه مهمة تدريب الفريق اللندني لكنه يفضل النظر للإيجابيات رغم هذه الانتكاسات. (وكالات)