المياه : توقيع اتفاقية تنفيذ مشروع خط ناقل للمياه المعالجة في اربد

وقع وزير المياه والري المهندس محمد النجار بحضور ممثلي بنك الأعمار الالمانيKFW في عمان وأمين عام سلطة المياه بالوكالة م.رامي أبو رواق ومدير إدارة التخطيط والإدارة PMU م. سلطان المشاقبة وعدد من كبار مسؤولي قطاع المياه اتفاقية مشروع تنفيذ خط اعادة استخدام المياه المعالجة بين محطتي تنقية وسط اربد (فوعرا) ومحطة وادي العرب للصرف الصحي (دوقرا ) مع مع مدير عام شركة احمد يوسف الطراونة م. احمد الطراونة وإئتلاف شركتي أحمد يوسف الطراونة للمقاولات وشركة الأعمال العربية للمقاولات بقيمة (7.6) مليون دينار أردني ممولة بموجب قرض من بنك الأعمار الالماني KFW ضمن برنامج الاجراءات الاحترازية للتغير المناخي في قطاع المياه ومياه الصرف الصحي في الاردن حيث سيتضمن المشروع تخفيف انبعاثات الغازات الدفينة بنحو( 6,600) طن سنويا وتوفير (10 ) ملايين متر مكعب سنويا من المياه المعالجة ضمن الجهود الحكومية الرامية الى التوسع بخدمات الصرف الصحي وتحسين الواقع البيئي تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك حفظه الله في تحسين مستوى الخدمات .

وأكد الوزير ان الوزارة /سلطة المياه تسعى على الدوام لتحسين الواقع البيئي والتوسع بخدمات الصرف الصحي في جميع مناطق المملكة حيث ان هذا المشروع يهدف الى انشاء وإقامة خط للمياه المعالجة المنقولة بالإنسياب الطبيعي من محطة اربد المركزية إلى محطة وادي العرب بطول تقريبي (13كم) وبقطر (800ملم) كبديل للخط القائم حاليا وذلك لنقل المياه المعالجة واستيعاب الكميّات الإضافيه المستقبليّه من المياه المعالجة ، اضافة الى ذلك فان الخط الجديد سيمّكن من الاستفادة من فرق المنسوب بين المحطتين لتوليد الطاقة الكهربائية من خلال انشاء محطة لتوليد الكهرومائية (Hydropower Plant) في منطقة وادي العرب.

وأضاف ان الخط سيعمل على نقل ما يقارب 10ملايين متر مكعب سنويا من المياه المعالجة عالية الجودة من خلال خط ناقل قطر (800) ملم للاستفادة منها لغايات الري الى مناطق وادي الاردن بحيث يتم اعادة استخدام المياه المعالجة الناتجة لأغراض الري في مناطق وادي الاردن وفق مواصفات عالية الجودة وفق استراتيجية سلطة المياه الرامية الى توسيع الاستفادة من المياه المعالجة وتوفير نفس الكميات الصالحة للشرب وتوسيع الاستفادة منها بما ينسجم مع التقنيات العلمية الحديثة والمتطورة وفق برنامج متطور انتهجته سلطة المياه بكافة قطاعاتها لاعادة استخدام المياه المعالجة لأغراض الزراعة المقيدة والصناعات المختلفة .

وثمن وزير المياه والري المهندس محمد النجار دعم الدول والمؤسسات الدولية والممولين والمانحين وخاصة الاتحاد الأوروبي وألمانيا من خلال بنك الاعمار الألماني على الدعم المتواصل من الجانب الألماني من خلال بنك الاعمار الالماني KFW والتي اسهمت بدعم وتمكين قطاع المياه من معظم التحديات وحسنت من خدمات المياه والصرف الصحي في معظم المناطق، وكذلك جهود كوادر سلطة المياه في انجاز ومتابعة الاعمال .

من ناحيته اكد مدير إدارة التخطيط والإدارة م. سلطان المشاقبة ان هذا المشروع من المشاريع الريادية التي تنفذ وفق احدث المواصفات العالمية حيث سيتم الاستفادة من توليد الطاقة لتوفير كلف التشغيل والصيانة مبينا انه سيتم متابعة سير العمل في المشروع لانجازه في وقته المحدد خلال مدة لاتزيد على 18 شهرا .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى