3 شهداء و25 إصابة في قصف للاحتلال على جنين ومخيمها

اَفاق الإخبارية – استشهد، فجر اليوم الإثنين، ثلاثة مواطنين فلسطينيين، وأصيب 25 آخرون بينهم 7 بجروح خطيرة، جراء عدوان الاحتلال الإسرائيلي المتواصل على مدينة جنين ومخيمها.

وعرف من بين الشهداء: الشاب سميح فراس ابو الوفا (21 عاما).

وكانت طائرات الاحتلال قد استهدفت بالصواريخ عدة مواقع داخل مخيم جنين وعلى أطرافه، ما ادى إلى استشهاد الشاب ابو الوفا وشابين آخرين لم تعرف هويتهما بعد، وإصابة 25 آخرين، بينهم 7 بحالة الخطر.

وفي اعقاب عملية القصف، اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال ترافقها جرافات عسكرية مدرعة مدينة جنين من عدة محاور، وحاصرت مخيم جنين، وقطعت الطرق التي تربط بين المدينة والمخيم، واستولت على عدد من المنازل والبنايات المطلة على المخيم ونشرت قناصتها فوق اسطحها، وقطعت التيار الكهربائي عن أجزاء كبيرة من المخيم.

ونقلت وكالة الانباء الفلسطينية عن شهود عيان إن قوات الاحتلال التي تحاصر المخيم من مختلف الجهات تمنع مركبات الاسعاف من دخوله لنقل المصابين لتلقي العلاج.

وتعمدت جرافات الاحتلال العسكرية الحاق اضرار جسيمة بممتلكات المواطنين، كما جرفت عديد الطرق الرئيسية المؤدية إلى المخيم واخرى فرعية في محيطه، الامر الذي اعاق وصول مركبات الاسعاف إلى بعض المنازل لاخلاء المصابين.

وتشهد سماء جنين ومخيمها تحليقا مكثفا لطائرات الاحتلال الإسرائيلي سواء “الاباتشي” او طائرات الاستطلاع.

“وفا”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى