رفع الإعلامي العراقي نزار الفارس دعوى قضائية ضد الفنانة المصرية رانيا يوسف يتهمها فيها بالسب والقذف ويطالبها بتعويض مالي قدره 5 ملايين جنيه.

وحددت الدائرة 10 اقتصادي بمحكمة القاهرة الاقتصادية، جلسة 27 فبراير لنظر الدعوى.

وصرح الإعلامي نزار الفارس بأنه بارك للفنانة المصرية رانيا يوسف على حكم البراءة الصادر لها من اتهامات طالتها بعد الحلقة التي استضافها فيها في برنامجه (مع الفارس) وما تلاه ضدها من انتقادات واتهامات ولكنة فوجئ بأنها تتهمه تارة بالتحرش بها وتارة أنه بلا شرف وهو ما يرفضه جملة وتفصيلا وعليه انتظر حتى يبت القضاء المصري في اتهاماتها لاقتضاء حقة القانوني منها واثقا في حماية القضاء المصري الشامخ للكافة.

وقال محامي الإعلامي العراقي إن موكله تعرض للسب والقذف عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي لكون وصف متحرش على أي شخص يعد قذفاً معاقب عليه قانوناً وما الحال عندما يكون الأمر متعلقاً بإعلامي يتابعه الملايين وهو ما أصابه بأضرار مادية وأدبية جسيمة لاسيما أن الذي وصفته هي فنانة لها ثقلها وأخبارها يتم تناقلها كالنار في الهشيم.