افاق الاخبارية :

أكدت شركة مياه الأردن (مياهنا) حرصها على إيصال كميات كافية من مياه الاستخدام المنزلي لجميع مشتركيها من خلال حزمة إجراءات فنية ومائية.

وناشدت (مياهنا) مشتركيها بترشيد وضبط استهلاك المياه في ظل موجات كورونا وتأخر الموسم المطري، واستمرار ارتفاع درجات الحرارة، وما يرافقه من ارتفاع مستمر بالطلب على المياه للاستخدامات كافة، في وقت تشهد فيه معظم مصادر التزويد المائي انخفاضا كبيرا، وتراجع الكميات المتاحة بنحو 60 ألف م3 يوميا من المصادر المخصصة للعاصمة.

وقالت الشركة، في بيان صحافي الثلاثاء: من المعلوم مع بداية شهر تشرين الأول من كل عام والتزامن مع عودة طلبة المدارس، ينخفض الاستهلاك ما يؤدي لخفض حصص مياهنا من الموازنة المائية نتيجة تراجع المصادر أصلا، إلا أن استمرار المواطنين بالاستهلاك العالي لكل اشتراك نتيجة الظروف التي جلبها فيروس كورونا للمملكة وتحديات الواقع المائي المعروفة، فرض تغييرا على أنماط استهلاك المشتركين المائية، واستمرار ازدياد الطلب على المياه.

وأكدت الشركة سعيها الدؤوب للتعاطي مع التحديات المائية بكل مسؤولية، ومتابعة كوادرها وطواقمها الفنية لكل ما يستجد على مدار الساعة، وتنفيذ مشاريع لتحسين التزويد المائي في بعض مناطق العاصمة بما يضمن تحقيق العدالة في توزيع المياه على المشتركين، ولا سيما القاطنين في المناطق المرتفعة وأطراف الشبكات، داعية إياهم لوضع خزانات أرضية لضمان حصولهم على كميات كافية خلال أوقات الدور.

ودعت الشركة مشتركيها في عمان والزرقاء ومأدبا والفحيص وماحص لاستخدام المياه للأغراض المنزلية المخصصة لها، وتفقد سلامة عوامات خزانات المياه والشبكات الداخلية، مؤكدة أن ذلك يسهم في رفع مستوى كفاءة التزويد المائي، والاستخدام الأمثل للمياه، وديمومة وصول الخدمة ورفع مستواها، وخفض قيمة فواتير المياه عليهم.

وأهابت بالجميع تفهم الظروف الطارئة التي تمر بها المملكة بسبب الجائحة وتأخر الموسم المطري، مؤكدة استمرار مركز الشكاوى الموحد على الرقم 117116 باستقبال ومتابعة أية ملاحظة بمسؤولية وإيجاد الحلول اللازمة لها.