عثرت فرق البحث والإنقاذ على بقايا صبي يبلغ من العمر 14 عاما داخل بطن تمساح، وذلك بعد 6 أيام من فقدان آثاره قرب نهر في ماليزيا.

واختفت آثار الصبي ريكي جانيا، في 26 تموز الماضي، بينما كان يبحث عن القواقع قرب نهر بمنطقة تانغونغ مانيس في ماليزيا، بعد أن باغته تمساح يبلغ طوله 4 أمتار ونصف المتر تقريبا.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن فرق الإنقاذ الماليزية تمكنت من الإمساك بالتمساح على بعد أكثر من 3 كيلومترات من المكان الذي فقد فيه الصبي.