أعلن الطاقم الطبي المعالج للفنانة المصرية القديرة رجاء الجداوي، المصابة بفيروس كورونا المستجد، والتي تتلقى العلاج في مستشفى عزل أبوخليفة المخصص لعلاج مصابي فيروس كورونا، أن حالتها الصحية غير مستقرة وفي تدهور مستمر، وفق لصحيفة الدستور المصرية.

وأوضح أن الأنبوبة الحنجرية المتواجدة عليها حاليًا هي التي تضخ الأكسجين للرئة، وبدونها لا يمكنها التنفس في الوقت الحالي، مضيفًا أن الأنبوبة الحنجرية هي المرحلة الأخيرة لمصابي كورونا.

وأشار إلى أن الفنانة لا يمكنها أن تعيش بدون الأنبوبة الحنجرية، لحين استعادة الرئة عملها، مشيرًا أنها أجرت 3 مسحات لفيروس كورونا، وجاءت جميعها إيجابية.

وأكد أن رجاء الجداوي حقنت بجرعتين من البلازما، وأشاروا إلى أن عامل السن مؤثر على عدم تعافيها.