حقق أتلتيكو مدريد، انتصاره الرابع تواليا في الدوري الإسباني لكرة القدم، بفوزه على ضيفه ديبورتيفو ألافيس، أمس السبت، بنتيجة 2-1، لحساب الأسبوع الـ32 من “الليغا”.

وافتتح لاعب الوسط، ساؤول نيغيز، التسجيل بضربة رأس من ركلة حرة نفذها كيران تريبيير في الدقيقة 59، ثم أرسل دييغو كوستا الحارس فرناندو باتشيكو إلى الجهة الخاطئة، ليعزز تقدم أتلتيكو من ركلة جزاء في الدقيقة 73.

وواجه أتلتيكو نهاية متوترة للمباراة، بعدما قلص المهاجم، خوسيلو، الفارق لنادي ألافيس من ركلة جزاء، في الوقت المحتسب بدل الضائع.

واحتسبت ركلة الجزاء، بسبب لمسة يد ضد كوكي قائد أتلتيكو، الذي سيغيب عن مواجهة الجولة القادمة ضد برشلونة بسبب الإيقاف.

ويحتل أتلتيكو المركز الثالث في الترتيب برصيد 58 نقطة، من 32 مباراة، وعزز هذا الانتصار تفوقه على إشبيلية، صاحب المركز الرابع، إلى أربع نقاط، كما زاد من الفجوة مع خيتافي، الخامس، إلى تسع نقاط.

ويأتي ألافيس، الذي تجرع هزيمته الثالثة على التوالي، في المركز 15 برصيد 35 نقطة، متقدما بتسع نقاط على منطقة الهبوط.

تجدر الإشارة إلى أن مواجهة أتلتيكو مدريد وبرشلونة (متصدر الليغا مؤقتا بـ69 نقطة)، في قمة المرحلة الـ33، ستقام الثلاثاء المقبل على ملعب “كامب نو” معقل “البارسا”.