آفاق نيوز :

يرصد مسؤولو كرة القدم الاردنية بقلق انتشار فايروس كورونا الذي بات يهدد إقامة الأنشطة الرياضية في مختلف الألعاب.

ولم يبت الاتحاد الآسيوي لكرة القدم حتى الآن بمصير مواجهة المنتخب الوطني مع نظيره الكويتي التي تقام في العاصمة الكويتية يوم 31 اذار المقبل، كما لم يبت بإقامة مباراة فريق الجزيرة أمام فريق القادسية الكويتي المقررة يوم 9 آذار المقبل في الكويت ببطولة كأس الاتحاد الآسيوي التي تشهد ايضا مباراة الفيصلي مع فريق الكويت الكويتي في عمان يوم 10 الشهر المقبل.

وتعيش أوساط الكرة الأردنية في حيرة من أمرها بشأن إقامة هذه المباريات في مواعيدها أو تعديل المواعيد، لا سيما وأن الاتحاد الآسيوي أجل أمس مباراة فريقي ظفار العماني والقادسية الكويتي ببطولة كأس الاتحاد الآسيوي.

وأكد عضو إدارة النادي الفيصلي وأمين الصندوق سامر الحوراني في تصريحات لـ “بترا”، أن النادي ملتزم بتعليمات وقرارات الاتحاد الآسيوي بهذا الشأن، لافتا إلى أن الفيصلي لم يتلق حتى الآن أي خطابات بشأن مباراته مع الكويت.

ولفت الحوراني إلى أن وفد فريق الكويت الكويتي وفي حال الإبقاء على موعد المباراة كما هو، فإن الفريق سيخضع بالتأكيد لفحوصات طبية فور وصوله إلى مطار الملكة علياء الدولي.

وجدد الحوراني ثقته بالإجراءات الاحترازية التي تتخذها الحكومة الأردنية بهذا الشأن، لافتا إلى أن الإدارة تركز اهتمامها على الفريق من الجوانب الفنية والإدارية، وأن الإجراءات الأخرى هي من اختصاص الحكومة الأردنية.

واعتبر المنسق الإعلامي لفريق الجزيرة راضي الزواهرة، أن عدم اتضاح الرؤية بشأن إقامة المباراة المقبلة أمام القادسية الكويتي يربك تحضيرات الفريق، مؤكدا في الوقت نفسه عدم تلقي النادي لأي خطاب رسمي من الاتحاد الآسيوي بشأن تغيير موعد المباراة أو تأجيلها، وبالتالي اعتبار المباراة قائمة في موعدها.

المدرب الوطني ديان صالح، توقع أن يؤجل المنتخب الكويتي مباراته أمام المنتخب إذا ما بقيت الأمور على ما هي عليه، مشيرا إلى أن فايروس كورونا، أربك أجندة المباريات العالمية، لكنه اكد أن سلامة الإنسان أهم من الالتزام بهذه الأجندة.

بترا