آفاق نيوز :

 أكد نقيب تجار الالبسة منير دية أن أسواق الالبسة الأردنية لن تتأثر خلال الاشهر الثلاثة القادمة، اثر تعطل السوق الصينية جراء انتشار وباء فيروس كورونا.

وقال دية  إن التجار الأردنيين استوردوا بضاعة الموسم الصيفي وعيد الفطر وتم شحنها من الصين قبل بدء انتشار فيروس كورونا، مؤكدا أنه لا يوجد اسواق بديلة للصين في حال استمرار الازمة الا اسواق مؤقتة.

واضاف أن الاسواق البديلة المؤقتة هي تركيا وبنغلادش والهند، مؤكدا أن الاسعار في الاسواق المحلية سترتفع في حال اللجوء لهذه الاسواق، وذلك لانها تعتمد في المواد الخام اساسا على الصين.

واشار الى ان مستوردات التجار للموسم الصيفي القادم من الصين بلغت 72 مليون دينار، مشيرا الى انخفاضها بنسبة 15-20%، وذلك بسبب ركود السوق المحلية وليس بسبب كورونا.

وبين أن التجار استوردوا الحد الادنى من احتياجات السوق المحلي حتى لا تتكدس البضائع في ظل الركود الذي تشهده اسواق الالبسة.

وتوقع أن تنتهي ازمة الاسواق الصينية قبل التفكير في اللجوء لاسواق اخرى، مستشهدا ببدء عودة المصانع الصينية الى العمل ضمن ضوابط صحية.

وبحسب ترجيحات دية قد يعود العمل الى ما كان عليه في منتصف آذار المقبل.