الهواري يرعى اليوم العلمي المميز في مدرسة الملك عبدالله الثاني للتميز/اربد

آفاق نيوز – احتفالا باليوبيل الفضي لجلوس جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين على العرش وضمن فعاليات مبادرة لمدرستي أنتمي رعى مدير إدارة التعليم العام الدكتور فيصل الهواري اليوم العلمي المميز لطلبة التميز بحضور مدير التربية والتعليم للواء قصبة اربد الدكتور حمزة النجادات وأعضاء قسم الموهوبين في إدارة التعليم محمد نور بني يونس و سكينة الطيب .

مديرة المدرسة الدكتورة تماضر مهيدات والكادرين الإداري والتدريسي رحبوا بالضيوف معربين عن سرورهم احتفاءً بالذكرى الخامسة والعشرين لجلوس جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين على العرش “اليوبيل الفضي 2024” .

وتضمنت الزيارة اطلاع الدكتور الهواري والدكتور النجادات على ملف إنجاز المدرسة لمبادرة لمدرستي أنتمي والتي تحدث عنها الطالب يزن القرعان بنبذة عن المدرسة وإنجازاتها .ثم بدأت الجولة في هذا اليوم العلمي المميز بالتعريف بمبادرة المدرسة القيمية التي ستطلقها المدرسة مطلع الأسبوع القادم والتي تهدف إلى غرس القيم الأخلاقية والدينية لدى الطلبة.

وتابع الهواري والحضور جولتهم في مختبر الروبوت واطلعوا على إنجازات فريق المدرسة للروبوت حيث عرض الطلبة المشاريع التي شاركوا فيها وحصدوا من خلالها على مراكز أولى على مستوى المملكة والعالم بقيادة المدرب المعلم سائد الطيطي، كما تحدث الطلبة المشاركون في مبادرة الموهوبون العرب في المسابقة التي عقدت في المملكة العربية السعودية والذين فازوا بالمراكز الأولى على مستوى الوطن العربي.

وتخلل الزيارة افتتاح الدكتور فيصل الهواري القاعة الهاشمية التي تم إنجازها وتجهيزها لتخدم الدورات والاجتماعات الرسمية ، ثم عرض المعلم حمزة هزايمة تعريف بمبادرة جريدة التميز وعرض نماذج مختلفة لأعداد الجريدة التي نشرت خلال الفصل الدراسي الأول ، وتابع فريق المناظرات الطلابية بقيادة المعلمة هيام المومني عرضا عن مشاركة طالبات المدرسة في هذه المسابقة وأهدافها ، وذكر الدكتور خالد الإبراهيم دور المدرسة في رعاية ومتابعة حفظة القرآن الكريم في المدرسة وعددهم سبعة طلاب مشيرا إلى أن هناك أكثر من ثمانين طالبا يحفظون أكثر من خمسة أجزاء من القرآن الكريم ، لتكمل المعلمة فداء داود عرضا لإنجازات المدرسة في تحدي القراءة بالنيابة عن الفريق وعن فوز المدرسة بالمركز الأول على مستوى الوطن العربي كما تحدثت الطالبة خديجة جرادات عن مشاركتها في مسابقة تحدي القراءة عن فئة الطالب.

وتابع الدكتور الهواري زيارته في الجناح العلمي الذي تناول العديد من الزوايا مثل الزراعة المائية والتجارب الكيميائية والفيزيائية ومعرض الوسائل التعليمية حيث قدم الطلبة شرحا عنها وأجروا التجارب أمام الحضور وعرض بعض الطلبة (بدر الدين الزعبي وزيد رواشدة) اختراعاتهم لبعض الأجهزة من إعادة تدوير مخلفات المنزل ، وتم الاطلاع على زاوية اللغة الفرنسية والاستماع لقصيدة وطنيها باللغة الفرنسية قدمها الطالب هاشم لافي وترجمها الطالب عون هزايمة .

واختتم الهواري والحضور زيارتهم بقسم الصحة المدرسية واطلعوا على أعمال هذا القسم في المدرسة .

الهواري والحضور أبدوا إعجابهم الكبير بمستوى أداء الطلبة وجهود المعلمين مقدرين جهود الإدارة والكادر الإداري في المتابعة والإشراف .

مديرة المدرسة الدكتورة تماضر مهيدات شكرت الدكتور فيصل الهواري والدكتور حمزة النجادات وأعضاء قسم الموهوبين في إدارة التعليم محمد نور بني يونس و سكينة الطيب على الحضور والاهتمام . كما قدمت شكرها للكادرين الإداري والتدريسي على جهودهم في توفير بيئة تعلم تليق بطلبة التميز ،وأكدت أن هدف مدارس الملك عبدالله الثاني للتميز هو تصدير القيادات والعلماء والمفكرين للوطن الحبيب تحت ظل الراية الهاشمية السديدة .

Scroll to Top