مسّاد يؤكد أهمية “عربة نقل البث الخارجي” في صقل المهارات الإعلامية الميدانية لطلبة كلية الإعلام

 

اَفاق نيوز –  أثنى رئيس جامعة اليرموك الدكتور إسلام مسّاد، على جهود كلية الإعلام ممثلة بأعضاء هيئتها التدريسية والإدارية والفنية، في تعزيز الجوانب العملية لطلبة الكلية وتطوير مهاراتهم الإعلامية الميدانية، بما يساهم في تحقيق رسالة الجامعة والكلية، بتقديم كفاءات صحفية قادرة على حمل لواء المهنة وقيمها السامية وتحقيق الرسالة الإعلامية للدولة الأردنية.
وأكد خلال تفقده واطلاعه على سير العمل لـ “عربة نقل البث الخارجي” على دعم رئاسة الجامعة الدائم وتسخير كافة الامكانات المتاحة في سبيل التسهيل على الطلبة ودعمهم لتقديم أفضل بيئة تدريسية وفرص تدريبية على أعلى المستويات، بما يساهم في صقل معارفهم العلمية ومهاراتهم التطبيقية، بما يؤهلهم إلى الدخول لسوق العمل الإعلامي المحلي والعربي والدولي بكفاءة واقتدار، مثمنا في الوقت نفسه توظيف هذه “العربة” في التغطية الإعلامية المباشرة لمختلف الفعاليات والأنشطة والمؤتمرات الجامعية.
وثمن مسّاد باسم أسرة الجامعة، الرعاية الملكية السامية لطلبة الجامعة من مختلف الكليات، مشددا على أن هذه العربة المزودة بأحدث تكنولوجيا الإنتاج التلفزيوني، والتي قُدمت كهديةٍ من الديوان الملكي العامر إلى طلبة كلية الإعلام في العام 2020، ما هي إلا إحدى صور هذا الاهتمام والحرص الملكي على تقديم تعليم وتدريبي إعلامي نوعي وفق متطلبات الجودة الاكاديمية.
من جانبه، أكد عميد الكلية الدكتور أمجد القاضي، أن “عربة نقل البث الخارجي” تمثل نقلة نوعية ومختبرا عمليا متنقلا لطلبة قسم الإذاعة والتلفزيون بشكل خاص وطلبة الكلية بشكل عام، مبينا أن الكلية عملت خلال الفترة الماضية على إعادة تأهيل العربة من خلال الصيانة والمتابعة الدورية لها من قبل فنيين مختصين، مشيرا إلى أن هذه العربة ستكون حاضرة في كافة المناسبات والنشاطات من خلال التغطية الإعلامية لها سواء أكان ذلك داخل حرم الجامعة أو خارجها، بما يؤكد جدارة الكلية ومكانتها بوصفها رائدة كليات الإعلام في المملكة.

 

Scroll to Top