أكدت دراسة طبية حديثة بجامعة كاليفورنيا أن اتباع نظام غذائى نباتي صحي يقلل من فرص الإصابة بسرطان البروستاتا، كما يقلل أيضا فرص عودة المرض.

ووجد الباحثون، أن الرجال الذين اتبعوا نظاما غذائيا غنيا بالفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة، لديهم خطر أقل بنسبة 52% للإصابة بسرطان البروستاتا، و53% أقل من خطر تكرار الإصابة.

ويفسر الباحثون نتائج دراستهم بأن الفواكه والخضراوات تحتوى على مضادات الأكسدة ومكونات مضادة للالتهابات، وأن الفواكه والخضراوات غنية بالألياف التى تعمل على تحسين التحكم فى الجلوكوز، والطعام النباتى يحد من التعرض لأضرار الأطعمة الحيوانية، والأمينات غير المتجانسة التى تتشكل أثناء الطهى بدرجة حرارة عالية، والتى تم ربطها أخيرا بسرطان البروستاتا، كما أن الحليب ومنتجات الألبان تزيد من مستويات عامل النمو IGF-1، الذى ثبت أيضا ارتباط زيادته بالجسم بمخاطر الإصابة بسرطان البروستاتا.