تراجعت أسعار الذهب في تعاملات محدودة اليوم الثلاثاء بعدما تفوق الأداء القوي للدولار والرفع المتوقع لأسعار الفائدة على الأثر الداعم للذهب من المخاوف بشأن توقعات الاقتصاد العالمي.

وهبط الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1805.20 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0725 بتوقيت جرينتش. وارتفعت العقود الآجلة الأمريكية للذهب 0.4 بالمئة إلى 1807.80 دولار للأوقية.

وارتفع الدولار مقتربا مرة أخرى من أعلى مستوياته في 20 عاما مما يزيد من غلاء الذهب المقوم بالدولار على المشترين بعملات أخرى ويحد من الطلب عليه.

وتأثر الذهب الشهر الماضي بتحرك البنوك المركزية الرئيسية على مستوى العالم لرفع أسعار الفائدة في محاولة لاحتواء التضخم.

وقال جيفري هالي كبير محللي الأسواق في أواندا للوساطة المالية إن تراجع عائدات السندات الأمريكية بدا أنه يعطل التصحيح الحتمي في أسعار الذهب الذي لا يدر عائدا.

وينظر للذهب باعتباره ملاذا آمنا للقيمة في أوقات الأزمات الاقتصادية والركود.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 19.99 دولار للأوقية، وهبط البلاتين 1.1 بالمئة إلى 876.02 دولار. وزاد البلاديوم 0.5 بالمئة إلى 1931.92 دولار.