آفاق الاخبارية

لطالما كان مصممو مقاعد الطائرة يحلمون بمقصورة اقتصادية مبتكرة، ويبحثون عن التوازن المثالي بين الحصول على أكبر عدد ممكن من الركاب والحفاظ على تجربة ممتعة ومريحة نسبياً، خصوصاً مع إجراءات التباعد المتبعة حالياً بسبب وباء كورونا.

فقد صمم طالب إسباني مشروع “مقعد اقتصادي” تحت عنوان Chaise Longue، للمشاركة بمسابقة بين مصممي كابينات الطائرات، ذا مستويين عبر رفع صف المقعد الأمامي وإزالة مقصورة الأمتعة العلوية، ما يتيح مساحة أكبر في المقصورة للمقاعد ذات المستوى الأعلى، على أن تخزن الأمتعة في مقصورات أسفل المقعد.

ويعود الفضل في هذا التصميم إلى الطالب أليخاندرو نونيز فيسنتي البالغ من العمر 21 عامًا الذي قال إن تجربته في السفر عبر أوروبا في الدرجة الاقتصادية ألهمته الفكرة جزئياً، وفق ما نقلت شبكة “سي أن أن”.

كما أضاف أن هذا التصميم سيعمل بشكل جيد في طائرة Flying-V ، والتي يجري تطويرها حالياً في TU Delft، مشيراً إلى أنه يمكن تنفيذ التصميم أيضاً في طائرة Boeing 747 أو Airbus A330 أو أي طائرة أخرى متوسطة إلى كبيرة.

Courtesy Crystal Cabin Awards

مزيد من الراحة

وكان الهدف من التصميم هو إنشاء مقصورة متعددة المستويات تقدم شيئاً جذاباً للمسافرين الجالسين على كلا المستويين، وفق فيسنتي.

كذلك أوضح أن الصف السفلي يتمتع بميزة بوجود أريكة يستطيع خلالها الركاب من مد الأرجل، بينما يوفر الصف العلوي مساحة أكبر تسمح بعبور الساقين.

ويوفر تصميم المقعد أيضاً المزيد من زوايا الانحناء، ومسند ظهر قابل للتعديل ومسند رقبة قابل للطي، لتوفير مزيد من الراحة.

Courtesy Crystal Cabin Awards

مفاهيم جديدة

من جهته، قال لوكاس كايستنر، ممثل جوائز Crystal Cabin المختصة بالمنافسة بين مصممي كابينة الطائرات، إنه خلال السنوات القليلة الماضية، شهدت هيئة الجوائز المزيد من تصاميم المقاعد الاقتصادية المبتكرة.

كما أضاف أن احتمال تصميم مقاعد وكبسولات ذات طابقين برحلة طيران في السنوات القادمة وإن كان لا يزال في الوقت الحالي ضئيلًا، “لكن لا ينبغي أن نقلل من قدرة هذا التوجه في مفاهيم الطيران” مستقبلا!