آفاق الإخبارية

14 نيسان

بعد النجاح الكبير الذي حققته مجموعة آفاق ، بتنظيمها لأول معرض افتراضي مالي و استثماري بالشرق الأوسط و المنطقة

أعلنت  مجموعة آفاق عن تنظيم المؤتمر الاقتصادي الافتراضي تحت عنوان ( الاقتصاد الرقمي و أزمة كورونا ) و المعرض الاستثماري و المالي الافتراضي الثاني الدولي ايفيكس (iFEX_2) للمرة الثانية  في حزيران المقبل ،  و ذلك بعد النجاح الكبير الذي حققته بتنظيم المعرض و المؤتمر الافتراضي الأول في شباط الماضي

و أشارت المجموعة في بيان صحفي اليوم ،  ان  الحدث يجمع  الشركات الرائدة في مجالات التداول و الوساطة المالية ، و الخدمات المصرفية ، و الأصول الرقمية ، و التكنولوجيا المالية ، و البلوك تشين ، و حلول المدفوعات ، في مؤتمر و معرض افتراضي تفاعلي تعقده للمرة الثانية على التوالي في المنطقة

و قال البيان إن الحدث سيتيح حضورا للزوار من جميع أنحاء العالم ، و يوفر فرصة فريدة للتواصل و المشاركة و الوصول إلى أحدث العروض من قبل الشركات المشاركة التي ستقدم أفضل منتجاتها و خدماتها من خلال أجنحة ثلاثية الأبعاد قابلة للتخصيص

رئيس مجلس ادارة مجموعة آفاق، الدكتور خلدون نصير  ، أكد  إن استمرار جائحة كورونا أثر سلبا على قطاع صناعة المعارض و المؤتمرات في العالم ، و أصبحت الحاجة ملحة للبحث عن بديل  افتراضي و ملائم لتحويل هذا التحديات إلى فرص ، من خلال إعادة التواصل بين المشاركين في هذا القطاع و خصوصا المالي ، و المتداولين و الوسطاء في الأسواق المالية و رواد الأعمال

و أشار نصير إلى أن المؤتمر الاقتصادي هو امتداد لمؤتمر الأردن الاقتصادي الثالث عشر ، و بسبب جائحة كورونا تَقرّر أن يعقد بالطريقة الافتراضية ، حيث سيعرض المؤتمر مجموعة من المواضيع و المحاور الهامة و منها : ( مستقبل أسعار النفط و المعادن و الاستثمار الآمن ، الاقتصاديات العربية في ظل أزمة كورونا ، بلوك تشين ، كريبتو ، فينتك ، و انترنت الأشياء ، و دور البنوك و المؤسسات المصرفية في دعم الاقتصاد في ظل أزمة كورونا ، و الجهات المسؤولة عن استمرار المشاريع المتوسطة و الصغيرة في زمن هذه الجائحة ) ، من خلال حضور نخبة من أهل العلم و الاختصاص من داخل الأردن و خارجه ، للحديث حول أهمية هذه المواضيع

و أضاف أن المؤتمر و المعرض سيوفران بيئة استثنائية للمشاركين و الزوار من خلال المناقشة و زيارة الأجنحة و الانضمام إلى المؤتمرات و إجراء مكالمات حية بالصوت و الفيديو ، موضحا أن المعرض سيعتمد هذه المرّة على التكنولوجيا الرقمية في مجال تنظيم المعارض و المؤتمرات