آفاق نيوز :

قال موقع ”ديفنسا سنترال“ إن الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب نادي ريال مدريد الإسباني، كسب الرهان أمام المشككين في قدرات لاعبه الأوروغوياني فيديريكو فالفيردي.

وأصبح فالفيردي أحد العناصر التي لا غنى عنها في تشكيلة ريال مدريد الأساسية هذا الموسم، بعد الثقة التي منحها زيدان إلى اللاعب الشاب، الذي تألق بشدة رفقة الميرينغي، حيث لعب 27 مباراة حتى الآن هذا الموسم، وأحرز هدفين وصنع 4 أخرى.

وأشار الموقع الإسباني، في تقرير نشره اليوم الأربعاء، إلى أن زيدان ربح الرهان بعد قراره الذي لم يكن يحظى بدعم الكثيرين في ريال مدريد، بالاعتماد على فالفيردي في وسط ملعب النادي الملكي، في ظل صغر سن اللاعب وقلة خبرته، إلا أن رؤية ”زيزو“ انتصرت في النهاية على المشككين.

وتابع: ”في الموسم الماضي كان الأرجنتيني سانتياغو سولاري مدرب ريال مدريد السابق يعتمد على ماركوس لورينتي، الذي ظهر بمستوى مميز في بطولة كأس العالم للأندية، قبل أن يقرر النادي بيعه إلى أتلتيكو مدريد مطلع هذا الموسم، ولكنه في نفس الوقت تجاهل فالفيردي، ولم يمنحه فرصته بشكل كامل“.

وشارك فالفيردي الموسم الماضي في 25 مباراة بإجمالي 1118 دقيقة، في حين بلغ إجمالي مشاركاته هذا الموسم 1720 دقيقة، وهو ما يعني طفرة كبيرة في مستوى اللاعب، ومدى ثقة زيدان في إمكاناته.

ومضى يقول: ”عودة زيدان كانت بمثابة طوق النجاة بالنسبة للشاب فالفيردي، فقد ارتقى الطائر الصغير، وحلّق عالياً وأثبت وجوده كعنصر لا غنى عنه في تشكيلة ريال مدريد، التي تضم مجموعة من الخبرات الكبيرة في وسط الملعب، وعلى رأسها الألماني توني كروس، والكرواتي لوكا مودريتش، والبرازيلي كاسيميرو، إضافة إلى إيسكو“.

وأكد التقرير أن سعر فالفيردي، 21 عاماً، ارتفع من 20 مليون يورو مطلع الموسم الجاري، إلى 50 مليون يورو، مع مضي ما يزيد قليلاً على منتصف الموسم، وسوف يرتفع سعره مع نهاية الموسم في ظل المستوى المميز الذي يقدمه رفقة ريال مدريد.

ويتصدر ريال مدريد مسابقة الدوري الإسباني، الليغا، بفارق 3 نقاط عن برشلونة، وودع مع البارسا بطولة كأس الملك، ويلعب أمام مانشستر سيتي الإنجليزي في دور الـ16 لمسابقة دوري أبطال أوروبا.(وكالات)